؟ بنك بينديغو يستثمر في تكنولوجيا منصة التداول الجديدة

أطلق بنك بينديجو منصة تداول جديدة عبر الإنترنت بينديغو إنفست ديريكت (بيد) حيث تواصل الشركة العمل على تحسين خدمة العملاء من خلال الاستثمار في التكنولوجيا.

كورس تعلن عن النطاق العريض جيجابت السرعة عبر نيوزيلندا؛ نبن ستضع استراليا في “موقف القيادة”: بيل مورو؛ حظر شركات الطيران الأسترالية سامسونج غالاكسي ملاحظة 7؛ تلسترا، إريكسون، كوالكوم تحقيق سرعة 1Gbps الإجمالية في العيش اختبار شبكة 4G؛ الكم الحوسبة قد قد سجل في جولة تمويل البحوث الأسترالية

ووفقا للبنك، فإن أكثر من 10،000 عميل قد انتقلوا من منصة تداول الأسهم القديمة السابقة وعلى بيد، الذي تم بناؤه في شراكة مع سمك ماركيتس للأسهم.

يمكن للعملاء الآن الوصول إلى تحليلات الأسهم، أسك الأموال المدارة غير المدرجة، توزيع أرباح الأسهم القادمة، الحية والتاريخية أخبار الشركة، ويعيش أسك الإعلانات. وهناك أيضا نسخة متنقلة من المنصة، والتي يدعي البنك يعطي المستثمرين القدرة على التجارة أينما ومتى.

الأمن؛ مشروع هايبرليدجر ينمو مثل غانغبوستيرس؛ كسو؛ بنك أنز لخلط سطح السفينة التكنولوجيا التقنية؛ المصرفية؛ فيزا لاختبار نظام بلوكشين للتحويلات المالية الدولية؛ تحليلات البيانات الكبيرة؛ ناب، المدعومة ستباك الاسترالية بدء تشغيل سوق البيانات المفتوحة

وقال الراعي مشروع بيد مات سميث ردود الفعل الأولية من العملاء كانت إيجابية.

وأضاف: “إن مصلحة الاستثمار الفضلى هي كل شيء عن الثقة، وتزويد العملاء بالبحوث الرائدة في السوق، وأدوات التحليلات المتطورة، والسرعة التي يحتاجون إليها لتنفيذ الصفقات لأنها تحدد الفرص”.

ويأتي هذا اإلطالق بعد أن أفاد البنك خالل النصف األول من عام 2016 عن النتائج المالية التي حققتها االستثمارات التكنولوجية التي استمر في تقديمها كجزء من اعتماده في قاعدة إي المتقدمة. وقد أدخلت تحسينات على البيانات، ومعالجة القرارات، وقياسات المخاطر والعائد.

وقد مت اإطالق املسروع ا لأساسي من قبل البنك من اأجل حتسني الطريقة التي يحدد بها ويدير املخاطر واخلدمات للعمالء من خالل حتسني النظم املسرفية وعمليات وممارسات اإدارة املخاطر واملخاطر وتسغيل اأعمال اأكرث كفاءة يف راأس املال.

ومن إجمالي المصروفات التشغيلية البالغة 445.9 مليون دولار أسترالي، أبلغت شركة بينديجو عن ستة أشهر، بلغت تكاليف تكنولوجيا المعلومات 35.8 مليون دولار من دولارات الولايات المتحدة، أي بانخفاض قدره 5.8 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي عندما أنفق مبلغ 38 مليون دولار من دولارات الولايات المتحدة.

بنك بنديغو، ومع ذلك، ليست وحدها في رفع مستوى منصة التداول. وذكرت البورصة الاسترالية فى فبراير انها تعتزم تسريع تقييمها لاستخدام تكنولوجيا دفتر الأستاذ الموزعة.

في بداية العام، أعلنت شركة أسك أنها ستتعاقد مع شركة ديجيتال أسيت في الولايات المتحدة لتطوير تكنولوجيا بلوكشين، وهي النظام الأساسي الذي يسهل المعاملات مثل تداول بيتكوين، لتحل محل أو ترقية منصات التداول الرئيسية وما بعد التداول.

وستشمل المرحلة الأولى من البرنامج استبدال نظام التداول وإدارة المخاطر الحالي، والذي من المتوقع أن يتم تشغيله حتى نهاية عام 2016. وفي الوقت نفسه، ستركز المرحلة الثانية على تجديد خدمات ما بعد الرتبة في أسك، بما في ذلك تسوية وتسوية سوق الأسهم النقدية.

وسوف يستغرق التطوير الأولي من ستة إلى 12 شهرا، عندما يتوقع أن يظهر الحل فوائد لمجموعة من المستخدمين بما في ذلك المستثمرين والشركات المدرجة والوسطاء.

وقالت أسك إنه سيتم اتخاذ قرار نهائي بشأن تصميم السوق بحلول منتصف عام 2017، وسوف يتضمن قرارا بشأن مستقبل نظام المقاصة الإلكتروني الإلكتروني (تشيس) الذي من المتوقع أن يستمر في العمل كالمعتاد خلال تطوير بلوكشين تقنية. تشيس هو نظام الكمبيوتر الذي يستخدم أسك لتسجيل الأسهم وإدارة المستوطنات من معاملة الأسهم.

مشروع هايبرلدجر ينمو مثل غانغبوستيرس

بنك أنز لخلط سطح السفينة التكنولوجيا التنفيذية

فيزا لاختبار نظام بلوكشين للتحويلات المالية الدولية

؟ ناب، بدء التشغيل الاسترالي المدعوم من ويستباك يطلق سوق البيانات المفتوحة

Refluso Acido